اغلاق

تراث الأجداد.. حلم امرأة مصرية لإحياء اللغة الهيروغليفية

عبر رحلات ميدانية إلى المتاحف، تحمل المعلمة المصرية هدى عبد العزيز رسالة خاصة جدا وهي "تعرف على تراثك"، بينما تقوم بتدريس اللغة المصرية القديمة "الهيروغليفية".
تراث الأجداد.. حلم امرأة مصرية لإحياء اللغة الهيروغليفية - تصوير رويترز
Loading the player...

وفي مسعاها لنشر رسالتها، وضعت هذه المعلمة منهجا يمكن أن يعتمد عليه أي مهتم بتعلم اللغة التي ظلّ أجداده يستخدمونها لأكثر من 5000 سنة، ولم يعد لها وجود سوى في قاعات المحاضرات والأروقة الأكاديمية.
هذه الدروس التي تقدمها هدى عبد العزيز تهدف إلى تثقيف الجماهير، وتضع نصب عينيها دراسة تاريخ الفن عبر العصور إلى جانب توصيل طريقة فهم اللغة.
وتعمل هدى معلمة منذ أكثر من عشر سنوات، وتجتهد في تطوير برنامجها منذ خمس سنوات، وبدأت في تقديم الدروس منذ أكثر من عام.
ويقدم البرنامج التعلم النظري والعملي وكذلك رحلات ميدانية للمتاحف والمواقع الأثرية. وتقول المعلمة المصرية إنها وجدت استجابة من طلابها لتعلم اللغة الهيروغليفية.
وطورت هدى أيضا منهجا دراسيا للاستخدام في بعض المدارس المحلية والدولية بأنحاء البلاد.
وترى هدى أنه يتعين على المصريين الحفاظ على هويتهم ومعرفة لغتهم القديمة مشيرة إلى أن من حقهم أن يفهموا اللغة المكتوبة على جدران المعابد في بلادهم.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار عالمية
اغلاق