اغلاق
برقيات إخبارية
14.12.2018
(في رثاء المرحوم سهيل أرملي، ناشط كشفي واجتماعي شفاعمري، توفي يوم 5/12/2018). كنت ولدا صغيرا أو شبلا بلغة الكشاف، حين انتسبت لسرية
في صباح اليوم الأول بعد وداعك، (أوائل كانون اول 2000) وعلى غير العادة كانت جريدة " الاتحاد " * ملقاة على باب بيتك.. ودافع قوي يشدني لأقرع الباب وأذكرك انك،
أسعار العملات
3.7480دولار امريكي
4.2672يورو
5.2808دينار اردني
0.2087جنيه مصري
4.7286ج. استرليني
3.3124100 ين ياباني
0.024810 ليرات لبنانية
3.7926فرنك سويسري
2.7048دولار استرالي
2.8002دولار كندي
0.5717كيتر دنماركي
0.4397كيتر نرويجي
0.2625رند جنوب افريقي
0.4142كيتر سويدي
0.9949ريال سعودي
0.7118ليرة تركية
استطلاع : شو شباب؟ شو صبايا؟ هل أنتم راضون عن اجواء الانتخابات التي سادت بلدكم ؟!
عدد المصوتين
مقالات
ابدأ بنفسك وصن الامانة - بقلم : فارس كريم
﴿إِنَّ اللّهَ لاَ يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّى يُغَيِّرُواْ مَا بِأَنْفُسِهِمْ﴾. آية صغيرة ولكن معناها كبير وعظيم. كلنا في امل التغيير نحو مستقبل افضل واحسن ومشرق في حياة سليمة بعيدة
القائمة المشتركة انهت دورها.. ماذا بعد؟ بقلم: نبيل عودة
تجديد مشروعنا الإنساني كأقلية قومية يقف اليوم على راس سلم الأولويات. التطورات السياسية اثبتت انه لا يمكن الثقة بحكومات يسيطر عليها اليمين ،
مقال:ادمان ‘الببجي‘  وتأثيرها على أولادنا من حيث لا ندري
وضع التطور التكنولوجي عدداً لا حصر له من الالعاب الالكترونية بين يدي الاطفال وبعض الكبار، والتي تكمن بها مخاطر على الصعيد النفسي والصحي
الطب مِهنة ورسالة سماوية مُقدسة- بقلم: يونس طاطور -الرينة
السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته... أهالي بلدي واحبائي، مُجتمعنا ووسطنا العربي لا زال في قوقعةٍ من التفكير والصدمة المُباغتة أثر ما سمعناه البارحة حول قضية
مسيرة الحياة بدايتها الخطوة الحكيمة، بقلم : غسان حسن - الناصرة
ان الصدفة التي تثّمن بأكثر من ألف ميعاد في بعض الأحيان , ومجريات الأمور وتعاقبها، والحظ والحدس كلها يراها المعظم قدرا من الله عزّ وجل بترتيب وتنظيم محكم.
كلمة وفاء للمرحوم الصديق ابي عماد مصباح حلبي - بقلم د. نجيب صعب – ابو سنان
كم يصعب على المرء كتابة كلمات وجمل في حق اخ وصديق صدوق خاصة في مثل اخي ابي عماد الذي يحز في نفسي ويصعب كل الصعوبة فراقه - نعم يا ابا عماد يصعب
معاً قبل وبعد الإنتخابات ، بقلم: الشيخ حسام أبو ليل
إنتهت انتخابات السلطات المحلية , وبعيداً عن بعض المظاهر السلبية التي رافقتها , والمرفوضة أصلاً , فقد اجتاز الداخل الفلسطيني , بالعموم , هذه المرحلة بسلام .
الملِك المُظفَّر أوَّل مَن عمِل المولد النَّبويُّ الشَّريف، بقلم آيه عابد-أبو نصره
بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على حبيب القلوب سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم صاحب الذكرى العطره , مَن ذكرى مولده عطّرت قلوبنا وجدّدت المحبة
جهاز مناعتنا الاجتماعية - بقلم: الدكتور منصور عباس
جهاز المناعة أو الحصانة هو مجموعة متنوعة من الأعضاء والخلايا والجسيمات، تدير منظومة متكاملة من العمليات الحيوية في الكائنات الحية. يقوم هذا الجهاز باكتشاف ثم
هل لدى نتنياهو خطة تجاه قطاع غزة الحمساوي؟ بقلم: د. اسعد عبد الرحمن
منذ أواخر تسعينيات القرن الماضي، تطمح أوساط واسعة في إسرائيل إلى فصل قطاع غزة عن الضفة الغربية، ذلك أن المطالبة بدولة فلسطينية سوف تضعف
في المواجهة المطلوبة ، بقلم : حمادة فراعنة
كلام واضح فاقع قاله الرئيس الأميركي ترامب وهو أن نفوذه ودوره سيبقى في المنطقة العربية بحضور وقوة لسبب جوهري، وهو وجود المستعمرة الإسرائيلية على أرض فلسطين،
طفح الكيل وليس هناك وقت -  بقلم د.محمد عودة
هي رسالة موجهة الى قيادات مجتمعنا بكل مسمياتها لقد طفح الكيل وليس هناك وقت لنضيعه... إن يارا أيوب و قاتلها أو قاتليها ضحايا وإن بدرجات مختلفة. لا يجوز ان يترك
مسيرة الحياة بدايتها خطوة، بقلم : غسان حسن
ان الصدفة التي تثّمن بأكثر من ألف ميعاد في بعض الأحيان , ومجريات الأمور وتعاقبها، والحظ والحدس كلها يراها المعظم قدرا من الله عزّ وجل بترتيب وتنظيم محكم.
د. علي حريب يكتب :هل نحن بحاجة لتنظيم سياسي ؟
كثرت في الآونة الأخيرة الأصوات التي تنادي بقيام تنظيم سياسي جديد خاصة بعد الانتصار الباهر الذي حققه السيد علي سلام في الانتخابات الأخيرة في الناصرة
‘واقع الحال ..‘ - بقلم : : نسيم أبو خيط
يبدو ان حكومة نتنياهو وضعت كل بيضاتها في قبّان رئيس الولايات المتحدة، دولاند ترامب. و " الهرولة " التي فعلها رئيس الحكومة بنيامبن نتنياهو ، في تنظيم زيارات
الإمارات ورسالة التسامح والاعتدال - بقلم : د.السيد محمد علي الحسيني
لايمکن لأي عملية تقدم وتطور حضاري وثقافي متعدد الجوانب لأي بلد صغير كان أو كبير أن تتم من دون أن يکون له أسس ومقومات ورکائز وقفت وتقف عليها، وبمراجعة
مقال :انتصار علي سلام او فوزه وجهان لعملة واحدة
- كان على الغنادري المتشاطر بعد غيابه الطويل، ان يفكر بمنهجية لم يتعلمها من أحبائه كما يبدو، وان لا يتشاطر بأستاذية فاشلة قادته بعد جهد طويل ونص
نصائح للشباب من أجل إنقاذ الراتب  !
هناك صورة نمطية عن شباب هذه الأيام، الذين يطلق عليهم جيل الألفية، فهم يعشقون صور السيلفي، وشرب القهوة ، وتدخين النرجيلة ، والعطلات، وأحدث صيحات
قراءة لنتائج إنتخابات بلدية الناصرة ، بقلم: سميح غنادري
لم يفز السيد علي سلّام وقائمته للعضوية – "ناصرتي" – فوزًا عاديًا في إنتخابات بلدية الناصرة بتاريخ 30-10-2018. بل انتصرا إنتصارًا إنتخابيًا
الممكن وغير الممكن- بقلم: أحمد عارف لوباني ، الناصرة
لقد أفرزت نتائج الانتخابات والتي جرت مؤخرا داخل مدننا وقرانا العربية للفوز برئاسة بلدية او مجلس محلي عن مؤشر خطير على مستقبل ومكانة بعض الأحزاب
كيف يعرف المواطن ما يحاك على أرضه من مخططات هيكلية؟ بقلم: المحامي قيس ناصر
في كثير من الأحيان، حين نسأل مواطنا علام لم يعترض على مخططٍ هيكليّ ما مسّ أرضه أو حقوقه سرعان ما يرد "لم أعلم عنه ! ". ان جوابا من هذا القبيل يقودنا
‘الولاء بالثقافة‘ أم ‘خيانة الثقافة‘؟  بقلم: المحامي علي حيدر
من المتوقع أن يتم التصويت في الهيئة العامة للكنيست؛ يوم الاثنين القادم؛ بالقراءتين الثانية والثالثة على ما يسمى بمشروع قانون" الولاء بالثقافة". بعد ان تمت المصادقه
العائلية تحت غطاء الحمولة - بقلم: طارق محمود بصول
بسم الله نحمده حمداً يوازي نعمه ويدفع نقمته ويكافئ مزيده، ونصلي ونسلم ونبارك على المبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد ابن عبد الله. شهدت البلدات العربية، مؤخرا،
نبيل عودة يكتب:‘نحو تنظيم اجتماعي- سياسي جديد‘
- التغيير هو قانون التاريخ الذي لا يرحم من يتجاهله. الموضوع ليس صراعا ايديولوجيا، وليس صراعا بين اجيال ، بل مواصلة الطريق بقوى شابة هم ابناء المرحلة الجديدة.
زياد شليوط يكتب : ‘شكرا دولة اليهود‘
في 19 تموز 2018، أقر الكنيست الإسرائيلي قانون أساس جديد باسم " قانون القومية" والذي ينص في مطلعه أن " دولة إسرائيل هي الدولة القومية للشعب اليهودي".
محمد صلى الله عليه وسلم رحمة للعالمين، بقلم: الأستاذ سعيد فالح بكارنة - الناصرة
تحل علينا هذه الأيام ذكرى غالية عزيزة على كل مؤمن ألا وهي ذكرى مولد سيد الخلق والأنام ، سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام .
نبيُّكم يناديكم فمن يجيب الحبيب ؟ بقلم:  الشيخ حماد أبو دعابس
في ذكرى مولده عليه الصَّلاة والسَّلام ، نعرض عليه ما آلت إليه أحوالنا ، فنجده دائماً قد قدَّم الوقاية قبل الزَّلل ، والعلاج بعد البليَّة . فما من خيرٍ ننتفع به في دنيانا وآخرتنا ، إلّا
اغلاق