اغلاق

اريحا : مخيم عقبة جبر يحيي الذكرى الـ 74 للنكبة

نظمت اللجنة الوطنية لإحياء الذكرى 74 للنكبة مسيرة كشفية لمجموعة كشافة ومرشدات العودة ، انطلقت من دوار الشهداء وسط مخيم عقبة جبر جابت شوارع المخيم


صور من صلاح السمهوري

باتجاه مجسم مفتاح العودة رافعين الإعلام الفلسطينية والرايات السوداء ، وذلك بحضور ممثلين عن اللجنة الشعبية لخدمات مخيم عقبة جبر والجبهة الديمقراطية وفعاليات المخيم ، حيث اختتمت المسيرة بكلمات حول المناسبة .
حيث ألقى صلاح السمهوري منسق اللجنة الوطنية لإحياء الذكرى 74 للنكبة في محافظة أريحا وعضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية كلمة أكد فيها على " أهمية الوحدة الوطنية في ظل الهجمة الشرسة التي تقوها الحكومة الصهيونية على شعبنا في كافة محافظات الوطن وخاصة المخيمات " . كما أكد أن " شعبنا اسقط مقولة (الكبار يموتون والصغار ينسون ) ، إن حق العودة يتناقله الأجيال جيل بعد جيل على مدار 74 عاما ".
كما أدان " المجتمع الدولي الذي يكيل بمكيالين في قضية اللاجئين مطالبا بتطبيق قرارا الشرعية الدولية وعلى رأسها القرار 194 . كما استنكر الهمجية الصهيونية النازية التي تمارسها ضد شعبنا من اغتيالات وتدنيس المقدسات  وهدم وتهجير وإبعاد واعتقالات ضد أبناء شعبنا دون أي اعتبار للقوانين الدولية والإنسانية مطالبا المجتمع الدولي بحماية شعبنا الفلسطيني من هذا الاحتلال ، كما استنكر عمليات التطبيع التي تقوم بها بعض الدول العربية مع الكيان الصهيوني واعتبره خيانة لدماء الشهداء وتضحيات شعبنا " .
فيما القى الأستاذ مصطفى الأخرس نائب رئيس اللجنة الشعبية لخدمات مخيم عبقة جبر ، أكد فيها " أن المخيم محطة انتظار حتى العودة ومها قام الاحتلال من قمع وإرهاب ضد أبناء شعبنا لن يتنازل عن حقه بالعودة إلى ارض الإباء والأجداد ، مطالبا الاونروا بتحمل مسؤولياتها اتجاه اللاجئين ورفض التمويل الدولي  المشروط لها " . كما أكد أن " حقنا بالعودة هو حق مقدس لا يمكن أن يسقط بالتقادم مهما طال الزمن ، كما أدان عمليات الاغتيال المستمرة التي كان أخرها اغتيال الصحفية شيرين أبو عاقلة بدم بارد " .

 


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من اخبار فلسطينية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
اخبار فلسطينية
اغلاق