اغلاق

نادال يعبر الهولندي فان دي زاندشولب إلى دور الثمانية في ويمبلدون

لندن (تقرير رويترز) - قطع رافائيل نادال خطوة أخرى نحو الجمع بين ألقاب بطولات التنس الأربع الكبرى في موسم واحد عندما حجز مكانه في دور الثمانية ببطولة ويمبلدون


نادال يحتفل بالصعود لدور الثمانية ببطولة ويمبلدون للتنس يوم الاثنين - (Photo by Shaun Botterill/Getty Images)

 يوم الاثنين بانتصاره على الهولندي بوتيك فان دي زاندشولب بنتيجة 6-4 و6-2 و7-6.
واكتفى نادال بالفوز بلقبين في نادي عموم إنجلترا من بين 22 لقبا له في البطولات الكبرى، لكنه دخل بطولة العام الحالي بعد الفوز بأستراليا المفتوحة وفرنسا المفتوحة في عام واحد للمرة الأولى في مسيرته.
وإذا حقق نادال لقبه الثالث في ويمبلدون والأول منذ 2010، ولقب أمريكا المفتوحة سيكون أول من يجمع بين ألقاب البطولات الكبرى في موسم واحد منذ الأسترالي رود ليفر في 1969.
ويلعب نادال ضد الأمريكي تيلور فريتز المصنف 11 في البطولة من أجل مكان في الدور قبل النهائي الذي يقام يوم الجمعة.
وقال نادال "بلوغ دور الثمانية هنا في ويمبلدون بعد ثلاثة أعوام من الغياب عن البطولة أمر مذهل بالنسبة لي.
"كانت مباراة جيدة في المجمل أمام لاعب قوي. أعتقد أنه لاعب رائع".
وخاض نادال فرنسا المفتوحة بمسكنات الألم قبل كل مباراة، وتأكدت مشاركته في ويمبلدون بعد خضوعه "لعلاج الاستئصال بالتردد الراديوي"، وهو إجراء يستخدم الحرارة على العصب لتهدئة الألم طويل الأمد.

* مجهود كبير

ويشارك اللاعب الإسباني في ويمبلدون لأول مرة منذ 2019، ولم يُظهر أي مشاكل في التأقلم مع الملاعب العشبية وسيطر على المباراة منذ البداية وحتى النهاية.
وقال "أعتقد أنني قمت بمجهود كبير للمشاركة هنا. (الأمر) احتاج إلى جهد بدني وذهني كبير للمشاركة في هذه البطولة بعد ما مررت به في الشهرين الماضيين.
"لكن كما يعلم الجميع، فأنا أحب ويمبلدون. لم أشارك هنا منذ ثلاثة أعوام، لذا أردت العودة حقا. هذا ما أفعله، ولهذا فبلوغ دور الثمانية يعني الكثير بالنسبة لي".
وشعر اللاعب الإسباني أنه يتحسن في كل يوم.
وقال "الأمر لم يختلف هنا. الأمر لا يتعلق بمدى اقترابي من مستواي. لا أعلم ذلك ولا يمكنني توقع ما سيحدث.
"لكن الأمر الإيجابي أن أول مباراتين لم تكن الأمور على ما يرام، ثم قبل يومين قدمت أداء قويا لأول مرة. اليوم الأداء كان إيجابيا في أغلب فترات المباراة".
وسبق لنادال الفوز في المواجهة الوحيدة السابقة أمام فان دي زاندشولب والتي كانت في الدور الثالث في رولان جاروس هذا العام في طريقه إلى لقبه 14 في فرنسا المفتوحة.

* كسر الإرسال

وحصل نادال على فرصتين لكسر الإرسال الأول لمنافسه لكنه فرط فيهما.
ومع تأخره 5-4 في المجموعة الأولى فشل اللاعب البالغ عمره 26 عاما في رد الكرة بضربة خلفية ليحسم نادال المجموعة لصالحه.
وارتكب فان دي زاندشولب خطأ مزدوجا في الشوط الثامن من المجموعة الثانية لينجح نادال في التقدم 2-صفر.
وخسر نادال إرساله لأول مرة في المباراة عندما سدد كرة بضربة أمامية خارج الملعب، ورد اللاعب الإسباني كسر الإرسال على الفور في الشوط التالي.
وحصل نادال على حسم فرصة المواجهة عند التقدم 5-3 في المجموعة الثالثة، لكن اللاعب البالغ عمره 36 عاما خسر إرساله قبل أن يكمل المهمة في الشوط الفاصل.


استعمال المضامين بموجب بند 27 أ لقانون الحقوق الأدبية لسنة 2007، يرجى ارسال ملاحظات لـ [email protected]

لمزيد من رياضة عالمية اضغط هنا
هذه الاعلانات قد تهمك
رياضة عالمية
اغلاق